ارتفعت مؤشرات البورصة المصرية بنحو جماعي في ختام تعاملات، اليوم الأحد، وربح رأس المال السوقي نحو 3.5 مليار جنيه (455.4 مليون دولار)، بدعم من مشتريات المصريين.

وأغلق المؤشر الرئيسي "إيجي أكس 30"، الذي يقيس أداء أنشط ثلاثين شركة بالسوق، رابحاً بنسبة 1.26%، أو ما يُعادل 105.81 نقطة متجاوزاً حاجز 8500 نقطة عند مستوى 8511.98 نقطة.

قال أحمد عبدالحميد، العضو المنتدب للفروع، لدى وثيقة لتداول الأوراق المالية، إن أسهم ومؤشرات البورصة المصرية شهدت تحركات إيجابية خلال تعاملات أولى جلسات تداول الاسبوع، مع انتهاء اكتتاب إعمار مصر.

و أن حصيلة الاكتتاب العام بإعمار مصر والبالغة نسبة تغطية نحو 36 مرة، سيدعم السيولة بالسوق مع استرداد الأموال بعد انتهاء التخصيص.

وقال العضو المنتدب للفروع، "المؤشر الثلاثيني يستهدف 8550 - 8600 نقطة خلال تعاملات جلسة الاثنين".

وصعد مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "إيجي أكس 70"، بوتيرة أقل بنسبة 0.91%، عند مستوى 450.74 نقطة، وبالمثل ارتفع المؤشر الأوسع نطاقاً "إيجي أكس 100" ما نسبته 0.88%، وصولاً إلى 952.48 نقطة.

وبلغت أحجام التداول على الأسهم 302.7 مليون جنيه، بعد التداول على نحو 143.5 مليون سهم، فيما بلغت القيمة الإجمالية للسوق 840 مليون جنيه، بعد التداول على 145 مليون سهم، من خلال 13.6 ألف صفقة.

وعلى صعيد جنسيات المستثمرين، اتجهت تعاملات المصريين للشراء بصافي شراء 46 مليون جنيه، بينما اتجه الأجانب والعرب للبيع بصافي بيع 45.6 مليون جنيه و428 ألف جنيه على التوالي.

وعلى صعيد فئات المستثمرين، اتجهت تعاملات الأفراد للشراء، فيما اتجهت تعاملات المؤسسات للبيع.

ومن بين أسهم 152 شركة متداولة، اليوم، ارتفع 103 أسهم، وتراجع 19 سهماً، واستقر 30 سهماً عند مستوياتهم السابقة