أبوظبي يتراجع بفعل الطاقة والدار


أغلق المؤشر العام لسوق أبوظبي اليوم الأحد، أولى جلسات الأسبوع بالأحمر للجلسة الثانية على التوالي.
وتراجع المؤشر بنسبة 0.87% بخسائر بلغت 41.5 نقطة هبوطاً إلى مستويات 4719 نقطة.
وجاء الطاقة متصدراً القطاعات الحمراء ليهبط بالمؤشر العام 3.31% بفعل "طاقة" والذي تراجع بنحو 6%.
وجاء القطاع العقاري في المركز الثاني متراجعاً 3% بفعل الدار وإشراق بنسبة 2.88% و 5% لكل منهما على التوالي.
وخسر أبوظبي التجاري 2.18% ليساهم في تراجع البنوك بنسبة 0.65%.
كما جاء تراجع الاتصالات بنسبة 0.71% بدافع من سهمه اتصالات بنفس النسبة والذي تراجع على خلفية تعديل "موبايلي" لبياناتها المالية 2013-2014.
وقالت "اتصالات" في وقت سابق اليوم على موقع السوق، أن قرار مجلس إدارة "موبايلي" بإعادة إصدار البيانات المالية لعام 2013-2014 سيؤثر سلباً على "اتصالات" بقيمة 616 مليون درهم إماراتي.
وحقق السوق تراجعاً في السيولة للجلسة الثانية على التوالي بنسبة 29% مقارنة بتداولات جلسة الخميس حيث بلغت 151.47 مليون درهم مقارنة بـ 213.22 مليون درهم.
وكان "أبوظبي" أغلق الخميس على تراجع ليعود إلى الخسائر بعد 4 جلسات من الارتفاع.