الفضة ترتفع لكنها على وشك تسجيل ثالث خسارة أسبوعية على التوالي


ارتفعت أسعار الفضة يوم الجمعة ضمن موجة من المكاسب لليوم الثالث على التوالي بدعم من عمليات تصحيح وجني الأرباح بالتزامن مع هبوط الدولار الأمريكي،لكن تتجه الأسعار إلي تسجيل ثالث خسارة أسبوعية على التوالي بعد الهبوط الواسع في أول أيام الأسبوع أثر تزايد المخاوف تجاه اقتصاد الصين أكبر مستهلك للمعادن بالعالم.

تتداول الفضة بحلول الساعة 11:00 جرينتش حول مستوي 15.45 دولار للأونصة بعد افتتاح تعاملات اليوم عند 15.37 دولار ،وسجلت أعلى مستوي 15.52 دولار وأدنى مستوي 15.37 دولار.

وحقق المعدن الأبيض ارتفاعا بالأمس بنحو 2 بالمئة في ثاني مكسب يومي على التوالي ضمن عمليات التصحيح وجني الأرباح بعدما سجل يوم الثلاثاء أدنى مستوى خلال هذا العام 14.68 دولارا للأونصة،ودعم هذا الارتفاع أيضا صعود الأسهم الصينية وبيانات قوية في بكين قلصت نسبيا مخاوف تباطؤ نمو الاقتصاد الصيني.

انخفض المؤشر الذي يقيس أداء العملة الأمريكية بأكثر من واحد بالمئة مع الهبوط الواسع للدولار مقابل اليورو المنتعش من آمال حل أزمة ديون اليونان ،وهبوط العملة الأمريكية يدعم ارتفاع أسعار المعادن المقومة بالدولار وعلى رأسها أسعار الذهب والفضة.

تترقب الأسواق بحلول الساعة 16:30 جرينتش تصريحات جانيت يلين محافظ البنك الفيدرالي الاتحادي حول التوقعات الاقتصادية ومستقبل السياسات النقدية الأمريكية ،ويبحث المستثمرين من خلال تلك التصريحات أي علامة جديدة تخص توقيت رفع أسعار الفائدة الفيدرالية.

ونزلت أسعار الفضة حتى الآن نحو 2 بالمئة على مدار تعاملات هذا الأسبوع متجهة صوب تسجيل ثالث خسارة أسبوعية على التوالي ،وكانت الفضة قد تكبدت خسارة فادحة يوم الثلاثاء فقدت خلالها نسبة 5 بالمئة بأكبر خسارة يومية منذ 17 شباط فبراير الماضي بعد انهيار سوق الأسهم في الصين وتزايد مخاوف تعرض اقتصادها لأزمة مالية حادة.