النفط الخام يتراجع لليوم الثاني على التوالي قبل بيانات المخزونات الأمريكية


تراجع النفط الخام الأمريكي يوم الثلاثاء مواصلا خسائره لليوم الثاني على التوالي قبل بيانات غير رسمية عن مخزونات النفط في الولايات المتحدة أكبر مستهلك للنفط بالعالم ،بالتزامن مع تزايد المخاوف بشأن وفرة المعروض العالمي بعد اتفاق نهائي بين إيران والغرب يرفع صادرات النفط الإيرانية.

وبحلول الساعة 11:45 بتوقيت جرينتش تراجع الخام الأمريكي إلي مستوي 51.50 دولار للبرميل من مستوي الافتتاح 51.96 دولار وسجل أعلى مستوي 52.03 دولار وأدنى مستوي 50.88 دولار.

وأنهي النفط الخام الأمريكي تعاملات الأمس منخفضا بنسبة 1.6 بالمئة من إغلاق يوم الجمعة مع صعود الدولار وارتفاع منصات الحفر في الولايات المتحدة.

تصدر في وقت لاحق اليوم بيانات غير رسمية عن مخزونات النفط في الولايات المتحدة والتي يصدرها معهد البترول للأسبوع المنتهي 10 تموز يوليو، ويصدر غدا الأربعاء التقرير الرسمي للمخزونات والذي يصدر عن وكالة الطاقة الأمريكية والمتوقع انخفاض المخزونات بمقدار 1.9 مليون برميل إلي إجمالي 463.9 مليون برميل.

توصلت إيران والقوى العالمية الست الكبرى إلى اتفاق نووي نهائي اليوم الثلاثاء تتويجا لمفاوضات استمرت أكثر من عشر سنوات ،يحد هذا الاتفاق من أنشطة إيران النووية في مقابل رفع العقوبات الاقتصادية والمالية عن الجمهورية الإسلامية.

ومن المتوقع أن يؤدي هذا الاتفاق إلي رفع حظر صادرات النفط الإيرانية وزيادة المعروض في السوق العالمي من الخام في الوقت الذي يعاني فيه من وفرة كبيرة في المعروض وضعف الطلب.

وذكر مسئول كبير بقطاع النفط الإيراني إن بلاده ستعود لسوق النفط العالمية بكامل طاقتها فور رفع العقوبات عن بلاده عقب التوصل لاتفاق نووي مع الغرب.