الأسهم الأوروبية تفتتح تداولات الأربعاء على انخفاض قبل تصويت اليونان


افتتحت الأسهم الأوروبية تداولات جلسة اليوم الأربعاء على تغير طفيف لتشهد انخفاض المؤشرات الرئيسية لتنهي الأسهم بذلك أكبر سلسلة مكاسب في خمسة أيام منذ عام 2011، وذلك قبل تصويت البرلمان اليوناني اليوم على حزمة الإنقاذ المقدمة من الدائنين الأوروبيين وعلى إجراءات التقشف المطلوبة للحصول عليها.

مؤشر يورو ستوكس 600 انخفض بنسبة 0.1% ليصل إلى المستوى 397.91 نقطة، يذكر أن التفاؤل بشأن اليونان ووصولها إلى اتفاق مع الدائنين الأوروبيين يجنبها الإفلاء والخروج من منطقة اليورو قد ساعد بشكل كبير على تزايد الإقبال على الأسهم الأوروبية خلال الفترة الماضية في ظل توقعات الأسواق أن الأسوأ قد انتهى.

التداولات الأخيرة لمؤشر يورو ستوكس 600 دفعته إلى الارتفاع بنسبة 6.9% حتى يوم أمس من أدنى مستوى سجله في 7 يوليو/تموز الماضي وذلك بعد أن شهد هبوط سابق بنسبة 10% من أعلى مستوى سجله في شهر ابريل/نيسان الماضي.

تصويت البرلمان اليوناني اليوم على الإجراءات التقشفية المطلوبة يثير موجة من الشك وعدم التأكد في الأسواق، وهو الأمر الذي دفع التداولات الأوروبية إلى التحرك بشكل ضعيف في انتظار ما سيسفر عن التصويت اليوناني.

من جهة أخرى قد تشهد اليونان توترات سياسية مع أحزاب المعارضة، وذلك بعد موافقة الحكومة اليونانية على الإجراءات التقشفية نفسها التي رفضها الشعب اليوناني خلال الاستفتاء الأخير.

مؤشر فوتسي 100 لأسهم بريطانيا انخفض بنسبة 0.04 % ليفقد 2.84 نقطة ويصل إلى المستوى 6750.91 ، بينما انخفض مؤشر كاك 40 لأسهم فرنسا بنسبة 0.1 % ليخسر 0.56 نقطة عند المستوى 4970.35 .


أما عن مؤشر داكس لأسهم ألمانيا فقد ارتفع بنسبة 0.11 % ليفقد 12.99 نقطة عند المستوى 11529.89 .