google
twitter
facebook
twitter
google
forex

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: من هم صناع السوق؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    175

    افتراضي من هم صناع السوق؟

    من هو الماركت ميكر ولماذا تم تسميته بالماركت ميكر ؟


    السوأل الاول

    1 – من هو الماركت ميكر؟

    نعلم جميعا ان كل متاجر في هذا السوق يعتبر عملية البيع والشراء امر مسلم به وانه يجب حالما يضغط علي زر البيع او الشراء ان يتنفذ الامر لحظيا بدون اي تاخير .

    ولكن عزيزي المتاجر هل توقفت يوما للحظة وسألت نفسك كيف يتم ذلك؟
    ستجاوبني بانه كلما قام متاجر بعملية بيع او شراء كان هناك شخص في الجانب الاخر من عملية المتاجرة مستعد للشراء في حال طلب البيع ومستعد للبيع في حال طلب الشراء.
    ولكن اخي ليس من المعقول ولا من المنطق ان يتوفر دائما شخص في الجانب الاخر مستعد للشراء منك او البيع لك بل وفي نفس الزوج بنفس الكمية وفي الوقت اللذي طلبت فيه العملية بالذات وعلي نفس السعر اللذي طلبته وفي نفس الوسيط بل ودائما دائما وفي كل يوم وفي كل لحظة وفي كل عملية..
    هنا نعود لنفس السؤال المطروح في البداية
    كيف نستطيع البيع والشراء في كل وقت نريده وباي كمية نريدها وعلي اي زوج نريده.
    هنا يظهر دور صانع السوق او الماركت ميكر.
    الماركت ميكر هو البنك او الوسيط (brokerage company) اللذي تتعامل معه واللذي يكون دائما علي اهبة الاستعداد وفي كل لحظة وكل ثانية من اليوم بمقدار محدد من سعر (bid) وسعر (Ask) للشراء منك او البيع لك وبالكمية اللتي تريد وعلي الزوج اللذي تريد وفي الوقت اللذي تريد حتي ولو لم يتوفر لديه بائع اخر يبيع لك او مشتري اخر يشتري منك . وبهذه العملية هم يصنعون السوق (اذا هم صناع السوق).

    السؤال الثاني

    2 - كيف يحقق الماركت ميكر ارباح مع هذه المخاطرة.

    لن يقوم الماركت ميكر بهذه العملية ابدا مالم يكن يعلم ان هناك تعويض او مربح من المخاطرة اللتي يقوم بها بالبيع لك او الشراء منك بدون وجود طرف في الجهة المقابلة .

    لنقل مثلا ان الماركت ميكر قد اشتري منك عشرة عقود ستاندرد علي الزوج يورو دولارولكن سعر اليورو بدأ بالتراجع قبل ان يظهر عميل اخر ويشتري هذه الكمية من الوسيط.
    ليتم تحاشي هذه المخاطرة يقوم الماركت ميكر بتحديد فرق سعر (spread) لكل زوج يتيح التعامل عليه.
    كيف ذلك
    سنرجع لنفس المثال الاخير وهو قيام الماركيت ميكر بشراء عشر عقود ستاندرد علي اليورو دولار منك بعد ان قمت انت بطلب بيعها.
    سيقوم الماركيت ميكر بشرا الكمية منك بسعر الطلب (Ask) ولنقل مثلا 1.4023 ومباشرة سيقوم بعرضها بسعر العرض (Bid) وهو 1.4020.
    قد يبدو لك اخي المضارب ان الفرق بين سعر الطلب (Ask) وسعر العرض (Bid) ضئيلا وهو فقط (0.0003$)
    ولكن عند النظر الي عدد العمليات والمتاجرات اللتي تتم يوميا وهي تقدر بالملايين يكون الوسيط قد جمع كما هائلا من هذه الخردة ( بالخليجي) او الفكة ( باللهجة المصرية) وسيكون مجموعها رقم مالي ضخم كفيل بتعديل وتحييد المخاطرة.


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    175

    افتراضي سوق الاوراق المالية (الفوركس) دراسة موضوعية

    سوق الاوراق المالية (الفوركس) دراسة موضوعية

    المزيد والمزيد من الناس يوميا يتجهون الي تداول الاوراق المالية والمسماة بالفوركس
    (foreign exchange)
    هناك عدة اسباب ساهمت في زيادة عدد المتوجهين الي هذه التجارة وزيادة شعبيتها والان يقدر حجم التداول اليومي بأثنين ترليون وهو ما يعادل عدة اسواق سواء اسهم او عقود مجتمعة في حجم التداول وستجدون بالاسفل عدة اسباب لهذه الشعبية


    1. المبالغ المطلوبة لدخول سوق الاوراق المالية (الفوركس) تعتبر اقل من من نظيرتها لدخول الاسواق الاخري كالاسهم والعقود.
    2. سوق الاوراق المالية (الفوركس) هو اكبر سوق في العالم ولا يمكن تحييده.
    3. مع حجم تداول يومي يصل الي اثنين ترليون دولار لايوجد صاحب رأس مال كمنظمة او بنك مركزي او حساب ضخم قادر علي التحكم بالسوق لفترة من الزمن.
    4. يستطيع المتاجر تحقيق ارباح سواء السوق متجه الي اعلي او الي اسفل.
    5. سوق الاوراق المالية (الفوركس) يعمل اربع وعشرين ساعة ولاتوجد حاجة لانتظار جرس الافتتاح.
    6. يمكن تطبيق التحليلات بشكل اكبر ويستجيب لها السوق بشكل ادق في سوق الاوراق المالية (الفوركس) بشكل اكبر من الاسواق الاخري.
    7. يتيح سوق الاوراق المالية (الفوركس) استخدام ليفريج يصل الي 400:1 ولاكن من الحكمة استخدام ليفريج اقل بحسب حجم راس مال المتاجر بينما توفر اسواق الاسهم ليفريج يصل الي 1:1 فقط والعقود المستقبلية 15:1 فقط .
    8. سوق الاوراق المالية (الفوركس) هو اكبر سوق توجد به سيولة وذلك يمكن المتاجر من افتتاح واغلاق صفقات علي اي زوج حالا وقت اتخاذ القرار.
    9. يستطيع المتاجر تحقيق ارباح كبيرة فقط بالجلوس امام الكمبيوتر لساعات معينة في اليوم او ايام معينة في الاسبوع اذا تم استخادم الطرق الصحيحة بالمتاجرة.
    10. يستطيع المتاجر المتاجرة من اي مكان في العالم تتوفر به وسيلة اتصال بالانترنت.
    11. يستطيع المتاجر الحصول علي الخبرة بدون ان يستخدم اموال حقيقة باستخدام حسابات الديمو اللتي توفرها الغالبية العظمي من شركات الوساطة.
    12. عند المتاجرة بالاسهم هناك ما يقارب 40.000 سهم ليتم الاختيار بينها اما في سوق الاوراق المالية (الفوركس) فيمكنه اختيار زوج او زوجين فقط للتركيز عليها والتحليل والمتاجرة فيها.
    حقائق مرة (هل الفوركس سهل)

    اتمني ان يربح الجميع في سوق الاوراق المالية (الفوركس) من كل قلبي ولاكن الحقيقة المرة هي ان 95% من المتاجرين يخسرون بشكل مستمر لدرجة تصل بهم الي فقدان جميع اموالهم التي يتاجرون بها.

    تحقيق عشرين نقطة يوميا كفيل بان يجعلك مليونير

    نعم , حقيقة , وهذا كلام صحيح.

    خطة الادارة البسيطة بالاسفل ستظهر لك كيف ان عشرين نقطة فقط باليوم كفيلة ان تجعل متاجر يبدا براس مال قليل غني من الاغنياء.

    مثال علي ذلك

    السيد زيد لديه راس مال وقدره 1000 دولار قرر الدخول بها في سوق الاوراق المالية (الفوركس).
    بدا باستخدام عقد مصغر تكلفة العقد هي خمسين دولار. السيد زيد يضع ستوب لوس وقدرة عشرة نقاط من منطقة الدخول وبذلك تكون درجة المخاطرة لديه 1.0% من راس المال.
    لنفترض ان السيد زيد هو ناجح بتحقيق 20 نقطة يوميا ولنتجاوز مرحلة الربح اليومي لانها مستحيله و لنفترض انه يحقق متوسط ارباح شهري قدره 440 نقطة مما سيجعل متوسط ربحه اليومي بشكل تلقائي هو 20 نقطة.
    لنري ما حققة السيد زيد عن طريق هذه الخطة.





    اذا في سنة واحدة قام السيد زيد برفع راس ماله من 1000 دولار الي ما يقارب ال 25000 دولار اي ضاعفه خمسة وعشرون مرة لنستخدم نفس المنطق التراكمي المستخدم بالاعلي ونطبقه علي مدة اطول





    السؤال الحقيقي هواذا كان بامكان المتاجر تحقيق مبلغ يصل الي 15.6 مليون دولار من راس مال قدره 1000 دولار اذا لماذا 95% من المتاجرين يخسرون ؟.
    يجب ان لاننسي ان اليورو دولار يتحرك يومي في متوسط وقدره مئة نقطة او اكثر
    والباوند دولار في متوسط قدره مئة وخمسين نقطة او اكثر
    وهناك ازواج اخري كثيرة فهل يستطيع المتاجر من بين هذا العدد الكبير من النقاط تحقيق 20 نقطة فقط يوميا او 440 نقطة فقط شهريا.

    السر يرقد في تمكن المتاجر من السوق واتباعه لاستراتيجية ناجحة تعطيه ارباح بشكل متزن اكثر من الخسائر وقادرة علي ايصاله الي 440 نقطة شهريا وهذا لايحتاج من المتاجر ان يكون عالم صواريخ او ذرة وانما اتباع اسس وقواعد بسيطة في المتاجرة ولاكن الغالبية العظمي لاتتبع هذه القواعد وتتجاهلها بسبب كثير من الامور كالمشاعر الانسانية (الطمع والخوف) او التجارة بشكل متهور والي اخره.

    اذا ماهي هذه القواعد البسيطة ? لنري ماهي

    عشرين نقطة باليوم تبدو رائعة وسهلة علي الورق ولاكن تذكر اخي المتاجر ان سوق الاوراق المالية (الفوركس) بالذات يظهر الكثير من التذبذب والتطاير طول الوقت وخاصة علي الفريمات الصغيرة. اقتطاع عشرين نقطة يوميا وبشكل مستمر بدون خسارة هو ضرب من ضروب المستحيل بسبب المخاطرة المتضمنة في المتاجرة وبسبب التذبذب والتطاير. اذا من افضل الامور هو المتاجرة علي فريمات اكبر وتحقيق مئة نقطة اسبوعيا في متاجرة او اثنين وبهذا تكون قد حققت بشكل تلقائي ما يبلغ عشرين نقطة يوميا ومتبعا نفس فكرة العشرين نقطة يوميا.

    الانضباط بخطة ادارة وخطة ادارة مخاطرة واضحة. السوق مصنوع من مئات الاللاف من العقول بين افراد ومنظمات اقتصادية وبنوك مركزية. ولايستطيع احد التنبؤ بالناتج من جميع هذه العقول اللتي تاتي من مصادر مختلفة .اذا علي المتاجر ان يدخل السوق من افضل النقاط اللتي تتضح له من خلال التحليل الفني والاساسي ويكون ملتزم بقوانين خطتة الخاصة بالادارة بشكل صارم. لنقل مثلا الدخول مع اتجاه الترند. الدخول مع اتجاه الترند وبقدر محدد من المخاطرة .اذا تحرك السوق مع دخولك وهو اتجاه الترند فستربح الكثير وااذ لم يفعل ذلك فستخسر القليل .المتاجرة هي مسالة احتمالات وليست تأكيدات.

    المعرفة الجيدة بحركة السوق والازواج . حاول ان تقرأ السوق وليس المؤشرات. النسبة الكبري من االمتاجرين يركزون علي المؤشرات وياخذون قراراتهم بناء علي معطياتها مثل تقاطعات المتوسطات ومؤشرات الماكد تحت الصفر او اعلي الصفر والستوكاستيك ووجوده في منطقة ال 25 او ال 75 وال ار اس اي ووجوده اسفل الثلاثين او اعلي السبعين. لا ننكر ان هذه تحقق ارباح ولاكن في حالات قليلة وتخسر في معظم الاحيان لان المؤشرات قد تعاني من عملية التباطؤ وهذه طبيعتها الاصلية. ستظهر لك الماضي او الباك تست بشكل جيد جدا وبل خيالي ولاكن لاتثبت ذلك عند استخدامها في الحاضر والمستقبل . اذا استخدام المؤشرات فقط بدون اي شي اخر لاتخاذ قرارات دخولك هو بمثابة قيادة سيارة في طريق منحدر اثناء النظر الي المراة الخلفية.

    الدخول الصحيح واهم من ذلك الخروج الصحيح واستخدام الستوب لوس الصحيح . ويجب ان تكون هذه النقاط محددة حتي قبل الدخول في المتاجرة وهذا كفيل بالتخلص من المشاعر الانسانية مثل التوتر والخوف والطمع وهذه المشاعر هي من اهم الاسباب في وصول نسبة الخاسرين الي 95%.

    المتاجرة برأس مال لم يقتتطعه المتاجر من احتياجاته الخاصة مثل امول المعيشة و وامول تعليم الابناء واموال بناء المنزل. اذا يجب علي المتاجر ان يستخدم اموال هو يعلم انه في حال خسرها لن تقلل من مستواه المعيشي.

    بهذه الاسس البسيطة بالاعلي سيتمكن المتاجر من بناء راس مال كبير جدا بشكل متزن وقويم وعند الخسارة لن يخاف ويتسبب في مزيد من الخسائر لنفسه.

    اتمني اخواني ان اكون قد وضحت بعض الامور في المتجرة بشكل موضوعي واتمني الفائدة للاخوان عند قراءة هذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •