الفضة تبدد مكاسبها مع انتعاش الدولار وسط ترقب اجتماع الفيدرالي الاتحادي


فقدت أسعار الفضة مكاسبها الأولية بالسوق الأوروبية يوم الثلاثاء مع انتعاش العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات وتعافيها من أدنى مستوى في أسبوعين ،مع ترقب المستثمرين اجتماع البنك الفيدرالي الاتحادي لدراسة السياسات النقدية الملائمة للاقتصاد الأمريكي.

تتداول الفضة بحلول الساعة 11:30 جرينتش حول مستوي 14.57 دولار للأونصة بعد افتتاح تعاملات اليوم عند 14.55 دولار ،وسجلت أعلى مستوي 14.65 دولار وأدنى مستوي 14.55 دولار.

وانخفض المعدن الأبيض بالأمس بنسبة 0.8 بالمئة في ثالث خسارة يومية خلال الأربعة أيام الأخير مع تزايد المخاوف بشأن الاقتصاد الصيني أكبر مستهلك للمعادن بالعالم.

ارتفع مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل ست من العملات بنسبة 0.4 بالمئة متعافيا من أدنى مستوى في أسبوعين 96.35 نقطة المسجل بالأمس ،وصعود الدولار يضغط بالسلب على أسعار المعادن المقومة بالعملة الأمريكية نظرا للعلاقة العكسية بينهما.

وينتظر الاقتصاد الأمريكي في وقت لاحق اليوم عديد البيانات الهامة عن أسعار المنازل خلال أيار مايو ،وقطاع الخدمات خلال تموز يوليو ،ومسح عن ثقة المواطن الأمريكي خلال الشهر الحالي ،وتحسن هذه البيانات سوف يعظم من صعود الدولار ويدفع بالمعادن لمزيد من التراجع.

تبدأ اليوم اللجنة المفتوحة للسياسات النقدية بالبنك الفيدرالي الاتحادي اجتماعها الدوري لمدة يومين لمناقشة السياسات النقدية الملائمة للاقتصاد الأمريكي في ظل التطورات الأخيرة التي شهدها الاقتصاد الأكبر بالعالم والتي أظهرت تحسن البيانات الاقتصادية خلال الربع الثاني ،ومن المتوقع أن يبقي البنك على نفس السياسات النقدية دون تغيير وتثبيت أسعار الفائدة ما بين صفر ،0.25 بالمئة.