الذهب يتراجع في مستهل تعاملات الأسبوع مع ارتفاع الدولار الأمريكي


تراجعت أسعار الذهب بالسوق الأوروبية يوم الاثنين في مستهل تعاملات الأسبوع بعدما سجلت الأسبوع الماضي أكبر خسارة شهرية منذ حزيران يونيو 2013 ،وتراجعت الأسعار مع ارتفاع الدولار الأمريكي قبيل بيانات عن الإنفاق في الولايات المتحدة قد تزيد من توقعات رفع أسعار الفائدة الأمريكية في أيلول سبتمبر القادم.

يتداول معدن الذهب بحلول الساعة 10:05 بتوقيت جرينتش حول مستوي 1092.73 دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1095.66 دولار، وسجل أعلى مستوي 1097.65 دولار، وأدنى 1091.90 دولار.

وأنهي المعدن الثمين تعاملات يوم الجمعة مرتفعا بنسبة 0.7 بالمئة ضمن عمليات التصحيح بعدما سجلت في وقت سابق من التعاملات أدنى مستوى في أسبوع 1079.82 دولارا للأونصة ،وانخفض المعدن بنسبة 0.4 بالمئة على مدار تعاملات الأسبوع الماضي في سادس خسارة أسبوعية على التوالي ضمن أطول سلسلة خسائر أسبوعية منذ نيسان أبريل من عام 2004 ،وفقد نحو 7 بالمئة على مدار تعاملات شهر تموز يوليو المنقضي بأكبر خسارة شهرية منذ حزيران يونيو 2013.

وتكبدت أسعار الذهب لخسائر واسعة الشهر الماضي مع تحسن البيانات الأمريكية وتأكيدات مجلس الاحتياطي الاتحادي على رفع أسعار الفائدة خلال هذا العام ،وتوقعات خبراء أن يشهد اجتماع المجلس في أيلول سبتمبر القادم أول زيادة في أسعار الفائدة الأمريكية منذ عام 2006.

ارتفعت العملة الأمريكية بنحو 0.2 بالمئة مقابل ست من العملات يأتي على رأسها اليورو والين الياباني ومع يؤثر على أسعار الذهب بالسلب نظرا للعلاقة العكسية بينهما ،وينتظر الاقتصاد الأمريكي في وقت لاحق اليوم بيانات عن الإنفاق وقطاع الصناعات التحويلية قد تؤكد على تحسن نمو الاقتصاد الأمريكي وتزيد من توقعات قرب رفع أسعار الفائدة الأمريكية.

حيازات الذهب لدى صندوق SPDR Gold Trust اكبر صناديق المؤشرات العالمية المدعومة بالذهب انخفضت يوم الجمعة بنحو 7.45 طن متري بأكبر انخفاض منذ 17 تموز يوليو إلي إجمالي 672.7 طن متري هو أعل مستوي للحيازات منذ عام 2008.