قال الدكتور مصطفى مدبولي، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، إنه تكليف هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، ممثلة فى جهاز مدينة أسيوط الجديدة، فى تنفيذ مشروع إزدواج طريق الصعيد – البحر الأحمر، بتكلفة تصل إلى نحو ١٠٤ ملايين جنيه، لمنع حوادث الطريق المتزايدة، على أن ينتهى بداية شهر يوليو ٢٠١٦ .

وأضاف الوزير أن تنفيذ المشروع بطول 22 كيلومترا من الطريق الصحراوى الشرقى أمام المدينة، حتى مدخل طريق الجيش ( أسيوط – القاهرة ).

وقال المهندس أحمد عمران، رئيس جهاز مدينة أسيوط الجديدة، إن هيئة الطرق والكباري، طلبت مشاركة جهاز المدينة، لتنفيذ ازدواج الطريق، إلا أن الدكتور الوزير مصطفى مدبولى، قرر أن يتم التنفيذ باعتمادات هيئة المجتمعات العمرانية وجهاز المدينة، على اعتبار أن الطريق عنصرا أساسيا فى حماية المدينة وسكانها .

وأضاف عمران :"تم إسناد المشروع لشركتين، هما شركة النصر العامة للمقاولات ( حسن علام )، وشركة النيل العامة للطرق و الكبارى، وسيتم تنفيذه خلال سنة، بحيث ينتهى بداية يوليو ٢٠١٦".

وأشار عمران إلى أن هناك تنمية شاملة لمدينة أسيوط الجديدة، حيث تم إسناد قطعة أرض بمساحة نحو (20 فدانا) بالمنطقة الإقليمية، لإقامة جامعة خاصة تشتمل علـى 4 كليات و إدارة الجامعة و قاعة المؤتمرات و مستشفى لخدمة الطلاب و مدينة جامعية و ملاعب رياضية و صالة مغطاة ومسجد و مبنى خدمات، موضحا أنه جارى إعداد المخطط العام للمشروع.

وأكد المهندس عمران، أنه تم إسناد قطعة أرض بمساحة نحو( 13 فدانا ) بالمنطقة الإقليمية، لإقامة نشاط ترفيهى يشتمل على (مدينة ملاهى ترفيهية و سباق سيارات وملاعب رياضية نجيل صناعى ومبنى حفلات و مسرح رومانى ومجمع مطاعم و كافيهات و سينما و جيم رياضي، و جارى إعداد المخطط العام للمشروع.

وكشف رئيس جهاز أسيوط الجديدة، أنه جارى تنفيذ أول "هايبر" فى المدينة، على قطعة أرض بمساحة نحو ( 18 فدانا) بالمنطقة الإقليمية، و يشتمل على ( مطاعم – كافيتريا – محال تجارية – منطقة أطفال ) و متوقع تنفيذه خلال سنتين