أنهت الأسهم اليابانية جلسة اليوم الثلاثاء على تراجع، لتواصل خسائرها التي سجلتها متأثرة بالهبوط الحاد في الأسواق العالمية، على خلفية تراجع الأسهم الصينية، وهبوط أسعار السلع.

وشهدت جلسة اليوم في اليابان حالة من التذبذب الشديد، بعد أن كانت قد سجلت بالأمس أكبر خسائر يومية منذ مايو/أيار 2013، متأثرة بالموجة البيعية القوية في الأسواق العالمية.

وتعاني أسواق المال العالمية منذ قرار الصين في 11 أغسطس/آب الماضي بخفض قيمة عملتها المحلية، وسط مخاوف بشأن تباطؤ ثاني أكبر اقتصاد في العالم، وأثره على النمو العالمي.

وكان مؤشر "الداو جونز" الصناعي الأمريكي قد هبط أمس بنسبة 3.6% أو 589 نقطة بعد تقليص خسائر بأكثر من ألف نقطة إلى حوالي 110 نقاط خلال الجلسة، كما انخفض مؤشر "النازداك" بحوالي 180 نقطة، في حين فقد مؤشر "s&p 500" الأوسع نطاقاً نحو 78 نقطة.

وهبط مؤشر "نيكي" الياباني بنسبة 3.9% إلى 17896 نقطة، كما تراجع مؤشر "توبكس" بحوالي 3.2% ليصل إلى 1432 نقطة.

وتراجع الين أمام الدولار بنسبة 0.5%، لترتفع العملة الأمريكية لمستوى 119 يناً في الساعة 9:23 صباحًا بتوقيت مكة المكرمة.