انخفاض طفيف للين الياباني عقب ثلاثة أيام من الهبوط مقابل الدولار


انخفض الين الياباني مقابل الدولار خلال تداولات اليوم الجمعة وذلك ليشهد أربعة جلسات متتالية من الهبوط في ظل عودة الثقة إلى الأسواق العالمية الأمر الذي قلل من الطلب على الين كملاذ آمن، بينما أثرت البيانات اليابانية للتضخم وإنفاق المستهلكين على تحركات العملة اليابانية لتزيد من التوقعات بالهبوط.

يتداول زوج الدولار مقابل الين الياباني عند المستوى 121.03 بعد أن سجل اعلى مستوى عند 121.29 وأدنى مستوى عند 120.92 وكان قد سجل الزوج اعلى مستوى يوم امس عند المستوى 121.38.

الهبوط الحالي في مستويات الين الياباني يعكس الثقة في الأسواق المالية في ظل عودة مؤشرات الأسهم العالمية في الارتفاع، حيث ارتفعت اليوم مؤشرات الأسهم اليابانية والأسيوية مع استمرار تسجيل الأسهم الأمريكية لمستوياته مرتفعة الأمر الذي قلل من الطلب على الين الياباني كعملة ملاذ آمن في الأسواق المالية.

بينما على صعيد آخر ارتفعت أسعار النفط الخام والسلع في الأسواق إلى جانب عملات الدول الناشئة لينتج عن ذلك عودة رؤوس الأموال إلى الأصول والاستثمارات الخطرة في الأسواق على حساب الين الياباني.

هذا وقد ارتفع الدولار مقابل العملات الرئيسية مع عودة الثقة وارتفاع شهية المخاطرة لدى المستثمرين، الامر الذي دفعه إلى تعويض خسائره التي شهدها منذ بداية الأسبوع.

يتداول مؤشر الدولار الذي يقيس اداء الدولار مقابل سلى من العملات الرئيسية عند المستوى 95.68 بعد أن افتتح جلسة اليوم عند المستوى 95.79 مسجلاً اعلى مستوى عند 95.86 يأتي هذا بعد أن ارتفع مؤشر الدولار يوم أمس إلى أعلى مستوى عند 96.06.