قالت شركة "مصر لصناعة الكيماويات" المدرجة بسوق المال المصري ، اليوم الاحد ان أرباحها تراجعت خلال شهري يوليو وأغسطس الماضيين، بنسبة 30.6% وذلك مقارنة بالشهور المماثلة من العام الماضي.

واضافت في بيان لموقع السوق أن القوائم المالية للشركة، أظهرت تحقيق صافي ربح بعد الضريبة قدره 6.3 مليون جنيه (807 ألف دولار) مقابل 9.1 مليون جنيه (1.2 مليون دولار) خلال الشهور المُقابلة من العام الماضي.

كما بينت الأرقام، أن الشركة حققت إيرادات بنحو 34.5 مليون جنيه مقابل 31.9 مليون جنيه خلال الفترة المماثلة من 2014.

وأظهرت القوائم المالية للسنة المالية المنتهية في 30 يونيو 2015، ارتفاع الأرباح بنسبة 4.4%، بعد أن حققت نحو 36.1 مليون جنيه مقابل 34.6 مليون جنيه خلال العام المالي السابق.

وتعمل "الشركة" في التجارة الخارجية استيراداً وتصديراً، وأعمال الوكالة التجارية، وتتميز "الشركة" بإنتاج الصودا الكاوية ومشتقاتها والكلور. وتقوم "الشركة" أيضاً بإنتاج حامض الإيدروكلوريك، هذا إلى جانب غاز الإيدروجين.

ويبلغ رأسمال "الشركة" الحالي 260 مليون جنيه، موزعاً على عدد 65 مليون سهم، بقيمة اسمية 4 جنيهات.

ويتداول السهم حالياً بسعر 4.04 جنيه حيث انخفض إلى ما نسبته 0.49%، من خلال حجم تداولات بلغ 561.4 مليون سهم بقيمة 2.3 مليون جنيه.