قال المستشار التجاري عبدالعزيز الشريف- رئيس المكتب التجاري المصري في بولندا، إن أنشطة وفعاليات المكتب خلال الفترة الماضية أسهمت في تحقيق زيادة غير مسبوقة في حجم التبادل التجاري بين مصر وبولندا بإجمالي 292 مليون دولار خلال فترة يناير - ويونيو من هذا العام، وبنسبة زيادة 35%، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

أن خطة المكتب التجاري تستهدف الوصول بحجم التبادل التجاري إلى أكثر من 600 مليون دولار بنهاية العام الجاري لتكون بولندا الشريك التجاري الثامن لمصر داخل الاتحاد الأوروبي.

وتشارك مصر بوفد يضم مسؤولين ورجال أعمال كضيف شرف في المنتدى البولندي الأفريقي الذي يعقد خلال شهر أكتوبر، بمدينة وودج البولندية.

وتمثل جمعية رجال الأعمال القطاع الخاص المصري من خلال تشكيل وفد من رجال الأعمال للمشاركة لأول مرة في المنتدى الأوروبي للمشروعات الصغيرة والمتوسطة، والذي يعقد بمدينة كاتوفيتسا البولندية.

وقال علي الليثي- رئيس التمثيل التجاري، إن العام الحالي قد شهد زخماً كبيراً في العلاقات الاقتصادية والتجارية بين مصر وبولندا، وتم تنظيم العديد من البعثات التجارية والاستثمارية والفعاليات الترويجية بكلا البلدين، كان آخرها البعثة التجارية والاستثمارية البولندية التي زارت كلاً من الإسكندرية، والقاهرة، بالاضافة إلى زيارة لمنطقة قناة السويس، وذلك خلال الفترة 6-10 سبتمبر الجاري.

وأشار "الليثي" إلى أن المكتب التجاري المصري في وارسو قد قام خلال الفترة الماضية بالترويج على نطاق واسع لمنطقة قناة السويس كمنطقة استثمارية واعدة أمام الشركات البولندية، حيث إنه من المتوقع أن تشهد الفترة المقبلة البدء في إجراءات تنفيذ عدد من المشروعات الاستثمارية البولندية في مصر خصوصاً في مجالات المنتجات الغذائية، ووسائل النقل، والطاقة، والسلع الهندسية.