النفط الخام يحافظ على مكاسب الأمس بالرغم من قوة الدولار


استطاعت أسعار النفط الخام الارتفاع خلال تداولات يوم أمس الاثنين على الرغم من تسجيلها أدنى مستوى في 10 أسابيع خلال الجلسة، واليوم تستقر التداولات بالقرب من مستويات إغلاق الأمس في ظل تداولات ضعيفة.

تتداول أسعار العقود الآجلة للنفط الخام الأمريكي عند المستوى 41.79 دولار للبرميل بعد أن سجلت أعلى مستوى عند 41.9 دولار للبرميل وأدنى مستوى عند 41.67 دولار للبرميل وكانت الأسعار قد ارتفعت يوم أمس لتسجل أعلى مستوى عند 42.25 دولار للبرميل.

ارتفاع أسعار النفط الخام يوم أمس جاء بعد قيام فرنسا بتنفيذ هجمات جوية ضد مناطق تنظيم داعش في سوريا رداً على الهجمات التي شهدتها العاصمة الفرنسية باريس يوم الجمعة الماضية والتي راحت ضحيتها 129 شخص.

أسعار النفط الخام انخفضت يوم أمس لأدنى مستوياتها في 10 أسابيع عند 40.06 دولار للبرميل قبل أن تعود إلى الارتفاع، يأتي هذا بسبب ارتفاع الدولار مقابل العملات الرئيسية لأعلى مستوياته في سبعة أشهر.

التركيز في أسواق الطاقة قد يعود اليوم إلى تقرير معهد البترول الأمريكي الذي يعلن اليوم عن تقريره بشأن مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة الأمريكية خلال الأسبوع الماضي، والذي في حاله ارتفاعه بأعلى من التوقعات قد ينعكس بالسلب على تداولات النفط الخام.

من جهة أخرى يستمر الضغط السلبي على أسعار النفط الخام بسبب ارتفاع المخزونات الأمريكية لسبعة أسابيع متتالية كما أظهر تقرير وكالة الطاقة الأمريكية خلال الأسبوع الماضي.

هذا وقد شهد مؤشر الدولار الذي يقيس أداء الدولار مقابل سلة من العملات الرئيسية ارتفاع اليوم ليسجل أعلى مستوى منذ سبعة أشهر عند المستوى 99.58 بعد أن افتتح جلسة اليوم عند 99.42 ليتداول حالياً عند المستوى 99.54.