الذهب يحاول التقاط انفاسة مع توقف صعود الدولار

ارتفع معدن الذهب بالسوق الأوروبية يوم الخميس بعد موجة هبوط عنيفة سجل خلال أدنى مستوى في أكثر من خمس سنوات ،مستفيدا من توقف صعود الدولار الأمريكي مقابل سلة من العملات بعد محضر متباين لمجلس الاحتياطي الاتحادي لم يعطي تأكيدات واضحة على رفع أسعار الفائدة في كانون الأول ديسمبر.

تتداول أسعار الذهب بحلول الساعة 08:45 بتوقيت جرينتش عند مستوي 1075.38 دولارا للأونصة من مستوى الافتتاح 1070.03 دولار ، وسجل أعلى مستوي 1079.05 دولار ،وأدنى 1069.97 دولار.

فقدت أسعار الذهب نسبة اقل من 0.1 بالمئة في سابع خسارة يومية على التوالي ،مسجلة أدنى مستوى 1064.48 دولارا للأونصة الأدنى منذ شباط فبراير 2010.

تراجعت العملة الأمريكية الدولار بنحو 0.2 بالمئة مقابل ست من العملات الرئيسية والثانوية يأتي على رأسهم اليورو والين الياباني ،مواصلة ارتدادها الهابط من أعلى مستوى في سبعة أشهر ، مع تفضيل المستثمرين الانتظار مؤقتا حتى الحصول على علامات جديدة تؤكد على رفع أسعار الفائدة الأمريكية في كانون الأول ديسمبر القادم قبل الدخول في مراكز شرائية جديدة.

يأتي هذا بعدما أعلن مجلس الاحتياطي الاتحادي بالأمس عن تفاصيل اجتماعه الأخير الذي عقد أيام 27/28 تشرين الأول أكتوبر ،والذي لم يعطي تأكيدات واضحة حول عزم المجلس رفع أسعار الفائدة للمرة الأولي منذ عام 2006 في اجتماع منتصف الشهر القادم.

أظهرت التفاصيل تأكيد بعض أعضاء المجلس بأن الظروف الملائمة لرفع أسعار الفائدة للمرة الأولي منذ تسع سنوات ربما تتحقق بحلول الاجتماع القادم ،بينما أبدي اثنين من أعضاء المجلس قلقهم البالغ تجاه اتخاذ هذا الإجراء في كانون الأول ديسمبر القادم ،بالتزامن مع مخاوف البعض من تأثير تشديد السياسة النقدية على نمو الاقتصاد الأمريكي على المدى الطويل.

هذا وينتظر الاقتصاد الأمريكي في وقت لاحق اليوم بيانات إعانة البطالة للأسبوع المنتهي 14 تشرين الثاني نوفمبر ومؤشر فيلادلفيا الصناعي خلال الشهر الحالي.

حيازات الذهب لدى صندوق SPDR Gold Trust اكبر صناديق المؤشرات العالمية المدعومة بالذهب ظلت بالأمس دون أي تغيير يذكر وذلك لليوم الرابع على التوالي لتظل إجمالي الحيازات 661.94 طن متري وهو أدنى منذ أيلول سبتمبر 2008.