خام برنت يتحول للارتفاع بفعل توقعات انخفاض الإنتاج في الولايات المتحدة


تحول خام برنت للارتفاع بالسوق الأوروبي يوم الاثنين ليتداول من جديد فوق 44 دولارا للبرميل بعد تراجعه في وقت سابق من التعاملات ، بدعم من توقعات انخفاض إنتاج النفط الصخري في الولايات المتحدة مع تراجع منصات الحفر العاملة في الحقول لأدنى مستوى منذ عام 2010 ،لكن يبقي قوة الدولار ومخاوف تخمة المعروض العالمي عائقا أمام تعظيم المكاسب.

وبحلول الساعة 12:02بتوقيت جرينتش ارتفع خام برنت إلي 44.65 دولار للبرميل من مستوي الافتتاح 44.38 دولار وسجل أعلى مستوي 44.87 دولار وأدنى مستوي 43.56 دولار.

قالت شركة بيكر هيوز لخدمات النفط في الولايات المتحدة أن منصات الحفر في البلاد انخفض بمقدار 10 منصات ليصل إجمالي عدد المنصات 564 منصة وهو أقل عدد منذ عام 2010 ، الأمر الذي زاد من توقعات انخفاض إنتاج النفط الصخري الأمريكي خلال هذه الفترة مع تضرر الشركات من الأسعار الرخيصة للنفط بالمقارنة مع التكلفة المرتفعة لاستخراجه.

واصل الدولار الأمريكي صعوده لليوم الثاني على التوالي مقابل سلة من العملات ، مسجلا أعلى مستوى في سبعة أشهر ، مع تسارع عمليات شراء العملة الأمريكية بدعم قرب رفع أسعار الفائدة في الولايات المتحدة للمرة الأولي منذ عام 2006 ،وصعود الدولار يؤثر سلبا على أسعار السلع والمعادن المسعرة بالعملة الأمريكية.

ومن ناحية أخري، قال وزير النفط الفنزويلى ديل بينو إن أسعار النفط قد تهبط إلى نحو 20 دولاراً للبرميل إذا لم تتخذ منظمة الدول المصدرة للبترول "أوبك" قرارا لتحقيق التوازن في السوق في اجتماعها المقبل.

ومن المستبعد أن تقرر أوبك خفض إنتاجها في اجتماع 4 كانون الأول ديسمبر القادم خاصة مع عدم مشاركة المنتجين من خارج المنظمة في الاجتماع ،وتمسك روسيا بضخ مستويات قياسية من الخام للمحافظة على حصتها السوقية خاصة حصتها إلي الصين.