إرتفعت العملة الموحدة لمنطقة اليورو أمام الدولار الأمريكي خلال الجلسة الأمريكية عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الثلاثاء عن اقتصاديات منطقة اليورو والاقتصاد الأمريكي والتي أوضحت استقرار اتساع مؤشر مدراء المشتريات الصناعي عن المنطقة ككل وفقاً للقراءة النهائية لشهر تشرين الثاني/نوفمبر وانخفاض معدلات البطالة خلال تشرين الأول/أكتوبر الماضي قبل أن نشهد عن الاقتصاد الأمريكي انكماش مؤشر التزويد الصناعي بخلاف التوقعات خلال تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

في تمام الساعة 10:13 مساءاً بتوقيت جرينتش ارتفع زوج اليورو مقابل الدولار الأمريكي إلى مستويات 1.0634 مقارنة بمستويات الأفتتاحية عند 1.0564، بعد أن حقق الزوج الأعلى له خلال تداولات الجلسة عند 1.0637، بينما حقق الزوج الأدنى له خلال تداولات الجلسة عند 1.0562.