google
twitter
facebook
twitter
google
forex

النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: اخبار العالم المؤثرة 15/11/2011

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    153

    افتراضي اخبار العالم المؤثرة 15/11/2011

    أفاد ديفيد سونج، المحلل لدى موقع DailyFX، أن اليورو الأوروبي قد تخلّى عن تقدمه الذي شهده منذ الأسبوع الماضي، حيث كان التحوّل السياسي داخل القارة الأوروبية تحت أعين الجميع. فقد صرّح أن "من المحتمل أن يواصل اليورو تراجعه عن ارتداده من المستوى 1.3145، حيث يبدو أن هناك شقاق متصاعد داخل البنك المركزي الأوروبي"

    وأضاف سونج أن "في واقع الأمر، المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، كانت قد حذّرت من مواجهه القارة الأوروبية لأصعب فتراتها منذ الحرب العالمية الثانية، إلّا وعلى الرغم من ذلك، من المتوقّع أن يتراجع البنك المركزي الأوروبي عن إمداد أية إجراءات استثنائية، حيث يواصل وصايته لضمان ثبات الأسعار"

    كما أطرد سونج قائلًا "إن كلاً من جينز فايدمان، وكلاس نوت، العضوين بمجلس المحافظين بالبنك المركزي الأوروبي، قد ناقشا مسألة وجود دعم نقدي إضافي، كما حث كل منهما حكومات منطقة اليورو على إعادة ترتيب الأوضاع مرة أخرى. كما أن وجود خلاف متصاعد داخل البنك المركزي الأوروبي سيهدد بالتأكيد المشهد الاقتصادي المستقبلي للمنطقة، حيث يرى كل منهما اقتراب القارة الأوروبية من الوقوع في براثن ركود اقتصادي معتدل"

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    153

    افتراضي

    الخبر بتاريخ اليوم

    وكان تحليلى لليورو الاسبوع الماضى اننا سنشهد صعود الى مناطق 1.3700 وما حولها

    ومنها الهبوط باذن الله تعالى

    وان شاء الله المسيرة هابطة ع المدى المتوسط

    ولمزيد من التحليل راجع موضوعى بخصوص تحليل اليورو لصفقات السوينجية

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    153

    افتراضي الدولار الأمريكي يواصل مكاسبه أمام الأسترالي والنيوزيلندي

    واصل الدولار الأمريكي مكاسبه وسجّل أعلى مستويات له اليوم مقابل الدولار النيوزيلندي والدولار الأسترالي. فقد كسر الزوج AUD/USD المستوى 1.0200 وهبط إلى المستوى 1.0182، والذي يمثّل أدنى مستويات الزوج على الإطلاق. ويشهد الزوج حاليًا استقرارًا دون المستوى 1.0200، بنسبة تراجع بلغت قرابة 150 نقطة دون سعر الزوج مطلع هذا الأسبوع.

    في الوقت نفسه، سجّل الدولار النيوزيلندي أدنى مستوياته، ليتخلّى بذلك عن أغلب مكاسبه التي حققها خلال تعاملاته الجمعة الماضي. فقد كان يتداول الزوج NZD/USD فوق المستوى 0.7900 خلال الفترة الآسيوية، ليفقد زخمه ويتراجع منذ ذلك الحين. وقد وصل الزوج مؤخّرًا إلى أدنى مستوى له عند 0.7780 خلال تلك اللحظات، ليظل على قرابة المستوى السابق ذكره، مع بقاءه قربيًا من اتجاه الهبوطي بقية تعاملات اليوم.

    وفي السياق ذاته، يشهد الدولار الأمريكي ارتفاعًا خلال تعاملات اليوم الاثنين، بعد ارتداده عقب تكبّده هبوطًا حادًا خلال تعاملات الجمعة الماضي. كما ارتفاع الطلب على الدولار الأمريكي خلال تعاملات اليوم، حيث تكبدت الأسهم التي أنهت تعاملاتها بشكل سلبي خلال الفترة الأوروبية و الفترة الأمريكية خسائر في الوقت الذي تتلاشى فيه حالة التفاؤل داخل القارة الأوربية بسبب الاوضاع الاقتصادية.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    153

    افتراضي الاقتصاد الألماني يؤكد للجميع بأنه يستطيع الوقوف من جديد

    الاقتصاد الألماني يؤكد للجميع بأنه يستطيع الوقوف من جديد، و لا تزال الأضواء
    مسلطة بيانات النمو الأوروبية و التضخم البريطانية

    أفاقت الاقتصاديات الأوروبية اليوم على نبأ نمو الاقتصاد الألماني خلال الربع الثالث بوتيرة أفضل من التوقعات، و هذا ليؤكد بأن الاقتصاد بدأ يستعيد قوته للعودة إلى المسار الصحيح متحديا تفاقم أزمة الديون السيادية في منطقة اليورو و التراجع الحاد في الصادرات الألمانية، و يبقى المستثمرين يترقبون بيانات هامة جدا من القارة الأوروبية أولها بيانات التضخم البريطانية، و النمو الأوروبية.

    أظهرت القراءة التمهيدية للناتج المحلي الإجمالي في ألمانيا خلال الربع الثالث من العام الحالي نموا بنسبة 0.5% مقارنة بالقراءة السابقة 0.1% و التي تم تعديلها إلى 0.3% و جاءت القراءة الفعلية أفضل من التوقعات المقدرة 0.5%, أما عن القراءة السنوية فقد أظهرت نموا 2.5% مقارنة بالقراءة السابقة 2.8% و التي تم تعديلها إلى 3.0% أما عن التوقعات فكانت 2.4%.

    يومٌ حافل بالبيانات الاقتصادية الجوهرية الصادرة عن القارة الأوروبية و التي قد تُغير اتجاه الأسواق و المستثمرين بشكل كامل، فبيانات النمو لمنطقة اليورو تُعد إحدى أهم البيانات التي تصدر عن المنطقة، و التي ينظر عليها المستثمرين بأعين مليئة بالأمل و التفاؤل، كما سيتم معرفة مدى التفاؤل و التشاؤم و الثقة في المنطقة عن طريق مؤشر zew، و بيانات التضخم البريطانية لا تقل شئناً عنها بالنسبة للمملكة التي وصل فيها التضخم مستويات خطيرة و مرعبة نوعاً ما.

    تكتظ الأجندة الأوروبية بأهم البيانات التي قد تصدر طوال اليوم، و التي ينتظرها المستثمرين بفارغ الصبر خاصة مع تدهور الأوضاع الاقتصادية في القارة و تفاقم أزمة الديون بشكل خطير جداً، و بدأ انتشار العدوى و هي الخوف الأكبر، للدول الأوروبية الأخرى مقترباً من ايطاليا التي كانت المتضرر الأول من اليونان و الأزمة السيادية، بارتفاع تكاليف الاقتراض عليها آخر أسبوع لمستويات خطيرة وحساسة جداً تصل إلى 7% على قيمة السندات الحكومية، وهذه المستويات هي التي أرغمت كل من البرتغال و اليونان و ايرلندا بطلب معونات مالية.

    فمن منطقة اليورو، ستصدر بيانات الناتج المحلي الإجمالي الذي من المتوقع أن يبقى ثابتاً خلال الربع الثالث عند 0.2% وسط تفاقم أزمة الديون و تشديد السياسات النقدية في القارة من إجراءات تقشفية و غيرها، و على الصعيد السنوي قد يسجل الاقتصاد تراجعاً في النمو إلى 1.4% من 1.6%، و سيكون أثر بيانات الناتج المحلي قوية جداً على الأسواق نظراً لأهميتها و الظروف الاقتصادية التي تحيط بالمنطقة، و عدم الاطمئنان على وضعها الاقتصادية بشكل عام.

    بدأت سحابة التفاؤل بالتلاشي شيئاً فشيئاً أمس عند ارتفاع تكاليف الاقتراض على ايطاليا، الأمر الذي نبه المستثمرين من الخطر الذي أمسى قريباً جداً وسط هذه البيانات و هو خطر العدوى، و جاءت موجة التفاؤل بالأصل عند التفاهم السياسي و الجهود الجادة التي يتخذها القادة لحل الأزمة، حيث تشكيل حكومة ائتلافية يونانية و المُضي في إجراءات حصولها على المساعدات هو أمر ايجابي و محفز للأسواق، و كما هو الحال لايطاليا التي يترأس وزرائها ماريو مونتي حالياً خلفاً لبيرسكلوني، و لأسباب مشابهة تقريباً لتحسين الأوضاع الاقتصادية و استقرارها و خفض نسب العجز بشكل عام.

    كان لتوصل كل من ايطاليا و اليونان لحل أثره الايجابي الواضح على الأسواق، من أسهم عالمية لسلع أساسية مثل النفط الخام و غيره التي حلقت وسط هذه الأحداث، و كما أثرت بشكل ايجابي على آمال المستثمرين التي لا تمضي في اتجاه محدد وسط تضارب الأحداث و الأنباء، إلا أن بداية الأسبوع أمس قد وضعت حداً لموجة التفاؤل هذه، من ارتفاع تكاليف الاقتراض على ايطاليا، و انكماش الاقتصاد البرتغالي بشكل عميق في الربع الثالث، و اسبانيا التي لم تنمو خلال الربع الثالث.

    و اليوم سيستمر حديث المستثمرين عن ايطاليا و اليونان اللتان ستحددان بشكل أو بآخر مصير منطقة اليورو نظراً لضخامة الاقتصاد الايطالي بالأخص و الذي من الصعب جداً إعالته، إلا أن البيانات الاقتصادية الجوهرية التي ستصدر اليوم قد تكون هي الآمرة الناهية و التي ستكون القدوة التي ستتبعها الأسواق اليوم و بالنظر على الأحداث الأخرى التي قد تحدث في القارة الأوروبية.

    كما ستصدر بيانات مؤشر zew للثقة في الاقتصاد بشكل عام عن منطقة اليورو و ألمانيا، و التي من المتوقع أن تستمر بالانحدار على الجانبين الألماني و منطقة اليورو، فأزمة الديون لم تفتح مجال للمستثمرين و الناس بتحسين مستويات ثقتهم بالاقتصاد أو بالأوضاع الحالية خاصة في منطقة اليورو التي تُشكل الدائرة التي تحتضن الأزمة السيادية.

    و لنتوسع قليلاً خارج منطقة اليورو و لكن سنبقى في القارة الأوروبية، سنتحدث عن البيانات البريطانية الهامة جداً على مستوى المملكة و على مستوى الأسواق العالمية أيضاً، فنحن على موعد مع بيانات التضخم البريطانية التي تُشكل جزء مهم جداً في تحديد مسيرة الأسواق القادمة، و خاصة في حالة المملكة المتحدة التي تشهد ارتفاع التضخم لمستويات مرتفعة جداً عند 5.2% وسط ضعف الأنشطة الاقتصادية بشكل عام.
    إن الاقتصاد البريطاني بتراجع بشكل عام، إلا أن الوضع الراهن في المملكة لا تُحسد عليه من ارتفاع حاد في مستويات التضخم نظراً لارتفاع أسعار الطاقة عالمياً و أسباباً مؤقتة بشكل عام كما أشار لها البنك المركزي البريطاني، في حين أن نمو المملكة متواضع جداً أيضاً متأثرة بالأزمة السيادية الأوروبية و تباطؤ الاقتصاد العالمي بشكل عام، إلا أن البنك قد تجاهل التضخم مؤخراً و قام برفع برنامج شراء الأصول إلى 275 مليار في سبيل دعم النمو.

    إنما، قد تُظهر بيانات التضخم نوعاُ من التراجع الطفيف جداً لمستويات التضخم على الصعيدين السنوي و الشهري، ليصلا إلى 5.1% و 0.2% على التوالي، حيث كان قد أشار البنك في اجتماعه لاحقاً عن أن التضخم سيعاود الهبوط على المدى المتوسط لمستويات المركزي المقبولة عند 2.0%، الأمر الذي يضطر فيه محافظ البنك المركزي البريطاني ببعث رسالة يفصل فيها سبب بقاء التضخم مرتفعاً فوق المستويات المقبولة.
    حالة التذبذب ستبقى واضحة و مؤثرة على الأسواق الأوروبية و العالمية قبيل صدور البيانات الاقتصادية عن القارة الأوروبية، في حين بيانات مبيعات التجزئة و غيرها من البيانات الهامة ستصدر أيضاً عن الولايات المتحدة، الأمر الذي يدعم حالة التذبذب لنشهدها حادة لا ترحم الأسواق.

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    153

    افتراضي

    مازالت وجهه نظرى قائمه بهبوط اليورو ... وكل هذه الاخبار مناورات

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    153

    افتراضي الناتج المحلي الإجمالي لليابان يسجل نموا خلال الربع الثالث


    حقق الناتج المحلي الإجمالي لليابان نموا خلال الربع الثالث معوضا انكماشا على مدار أربعة أرباع متتالية، نتيجة تعافي الشركات اليابانية من ما تعرضت له مصانعهم على إثر زلزال 11 آذار بارتفاع صادراتها و مبيعاتها من جديد.
    صدر عن اقتصاد اليابان اليوم بيانات الناتج المحلي الإجمالي للربع الثالث حيث جاء مسجلا نموا بنسبة 1.5%، مقارنة بالقراءة السابقة التي سجلت انكماشا بنسبة 0.5%، في حين أشارت التوقعات نمو بنسبة 1.5%.
    أيضا صدرت بيانات الناتج المحلي الإجمالي السنوي خلال الربع الثالث حيث جاء مسجلا ، مقارنة بالقراءة السابقة التي سجلت انكماشا بنسبة 2.1%. في حين أشارت التوقعات نموا بنسبة 5.9%.
    جاء ذلك نتيجة توسع بعض الشركات اليابانية مثل تويوتا و زيادة مستوى العمالة لديها، في خطوة متفائلة لعودة الاقتصاد الياباني إلى الطريق الصحيح من جديد و إن كان بشكل بطيء و ربما يحتاج المزيد من الوقت حتى يلتئم الاقتصاد الياباني.
    من ناحية أخرى و على الرغم هذا النمو المحقق في اليابان إلا أنها تعرضت إلى تراجع في بعض المناحي الاقتصادية، على سبيل المثال تراجعت طلبات الآلات الصناعية خلال أيلول إلى جانب تراجع مؤشر نيكي أيضا. و لكن في المجمل يكاد الاقتصاد الياباني ينجح في المحافظة على المعدلات الإيجابية قدر الإمكان.
    في هذا الإطار ما زالت الحكومة اليابانية مستمرة في دعمها من خلال رفع قيمة كلا من برنامج شراء الأصول إلى جانب برنامج القروض الائتمانية. سيرا في هذا الاتجاه بل و زاد عليه شراء سندات أوروبية مؤخرا لما تمثله منطقة اليورو من سوق تجاري حيوي لليابان و أن تحسن الوضع الأوروبي سينعكس بالإيجاب على اليابان و إن كان على المدى الطويل.
    أخيرا نشير أنه على الرغم من بطء وتيرة التعافي الاقتصادي إلا أن اليابان تحاول تثبيت أقدامها في مواجهة التذبذب العالمي. و أن نمو الناتج المحلي الإجمالي سيعطي دفعة للأمام في انتظار انعقاد اجتماع البنك المركزي الياباني غدا. الذي تأتي على رأس أولوياته الإبقاء على الين في حدود مناسبة تحقيقا لآمال و طموحات الشركات اليابانية.

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    153

    افتراضي

    حاليا انا مبتعد عن الازواج اليابانيه حتى تعود الامور لسابقة طبيعتها

    لوجود خطورة عاليه على التداول بالاوزاج اللى فيها الين اليابانى بسبب تدخلات المركزى اليابانى من حين الى اخر

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •