google
twitter
facebook
twitter
google
forex

النتائج 1 إلى 10 من 10

الموضوع: مواضيع متنوعة

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    153

    افتراضي مواضيع متنوعة

    فتاوى شرعية خاصة بالبورصة




    في ما يلي نص الفتوى التي تجيز التعامل بالعملات بحسب نظام المارجن المعمول به في الفوركس . وهذه الفتوى صادرة عن أ . د . علي محي الدين القره داغي ، أستاذ ورئيس قسم الفقه والأصول بكلية الشريعة في جامعة قطر.


    مصدر الفتوى : موقع إسلام اونلاين . تحت العنوان التالي :


    http://www.islamonline.net/livefatwa...GuestID=l1AcnT




    السؤال :


    ما حكم المعاملة المالية التالية ؟ أقوم بالتجارة في البورصات العالمية (لندن / نيويورك / هونج كونج ) بشراء وبيع العملات والمعادن عن طريق وسيط مالي بنظام المارجن ( Margin ) حسب القواعد التالية : 1. يتم فتح حساب لدى الوسيط المالي في بنك في أمريكا، حيث أضع مبلغ ( 10000 دولار ) . 2. أقوم بشراء / بيع العملات والذهب بواقع ( 2000 دولار لكل صفقة ) حيث يتم تقسيم المبلغ (10000 ) إلى 5 صفقات، ويقوم الوسيط المالي بتزويدي بباقي المبلغ لكل صفقة بحيث أشارك بمارجن (20 % ) على سبيل المثال من قيمة الصفقة، والوسيط المالي يقوم بدفع الباقي، ويتم تسجيل الصفقة باسمي، حسب سعر السوق المبين على شاشات تداول الأسعار بيعاً أو شراء . 3. أنتظر الأسعار لتصبح في صالحي ربحاً، وأقوم ببيع الصفقة / الصفقات، وتُوضع قيمة المعاملة في حسابي في البنك، وأقوم بدفع مبلغ (واقوم بدفع مبلغ يتراوح بين 3 و 35 دولارا بحسب العميل الذي اختار التعامل معه) عند البيع عن كل عملية تم إنهاؤها للوسيط المالي بغض النظر عن كوني ربحت أم خسرت، ولكن لا يأخذ الوسيط مني أي عمولة عند عملية الشراء . 4. لا يتحمل الوسيط المالي قيمة الخسائر الناتجة عن التعامل بحيث أقوم أنا بتحمل جميع ما ينتج عن ذلك والمخاطرة بقيمة المبلغ الذي قمت بدفعه (2000 دولار ) لكل صفقة، ويمكنه تغطيتي والاستمرار في التعامل ما دام في حسابي ما يغطي قيمة الخسائر، وإذا لم يكن هناك ما يغطي الخسائر يقوم هو ببيع الصفقة مباشرة إذا تجاوزت قيمة الخسائر (2000 دولار ) وآخذ (العمولة) أيضاً عن عملية البيع مع الملاحظة أيضاً أنه لا يأخذ شيئاً من الأرباح في حالة الربح عند البيع، ولكن يأخذ عمولته فقط . 5. مبلغ (10000 دولار ) الذي أملكه لا يكفي لتسديد جميع قيمة الصفقة الواحدة؛ ولكن أدخل السوق بمساعدة الوسيط المالي في مقابل عدم ربحه أو خسارته، ولكن مقابل عمولته. ويكون هو بذلك قد وفر لي فرصة التعامل في السوق عن طريقه . 6. أعرف أن الفيصل في تعاملات الذهب والفضة والعملات هو: أن تكون يدا بيد، وألا يبيع المرء شيئاً لا يملكه. وأنا ملتزم بذلك وأيضا لا آخذ فوائد من البنك في حالة بيع الصفقات ووضع المال عنده خلال الليل، حيث يعطيني فوائد على ذلك ولكنه يأخذ مني فوائد عند حصول عملية شراء تبييت المال بالليل في البنك. فما حكم ذلك إن حصل، مع حرصي على عدم تبييت أي صفقة بيعًا أو شراء حتى لو حدثت خسارة لتفادي موضوع دفع أو أخذ الفوائد ؟ 7. في كون تلك المعاملة غير جائزة شرعا بسبب عدم امتلاكي لجميع قيمة الصفقة. فهل تصبح جائزة عند امتلاكي للمبلغ في حسابي ولكن لم أدفع القيمة كلها ودفعت جزءا والوسيط المالي قام بدفع الباقي أم تصبح جائزة عندما أقوم بدفع كامل قيمة الصفقة وحدي دون تدخل الوسيط معي، ويكون دور الوسيط في تلك الحالة هو توفيره الدخول للسوق وبيان الأسعار والتحليلات المالية في مقابل عمولته ؟ أرجو الإفادة .




    الجواب


    لا شك أن التعامل في العملات من أصعب المعاملات المالية في الفقه الإسلامي؛ حيث يشترط فيه التقابض في المجلس، وهو ما سماه الرسول (ص): (يدا بيد). ولكن الفقهاء المعاصرين اعتبروا تسجيل المبلغ في الحساب البنكي بمثابة القبض، وبذلك صدرت القرارات والفتاوى الجماعية؛ ولذلك فمن أهم شروط التعامل بالعملات ما يلي


    1- أن يتم البيع والشراء بصورة فورية وليس فيها شرط التأجيل.


    - 2 أن تدخل العملتان وتسجلا في حسابي البائع والمشتري.


    3- أن يدفع ثمن الصفقة بالكامل دون أي تأخير.


    - 4 ألا يكون هناك فائدة في إجراء هذه الصفقات، فإذا وجدت أي فائدة ربوية فإن العقد فاسد وباطل ومحرم.ـ ولذلك فالسبيل الوحيد للخروج من هذا المحرم أحد الأمرين:ـ إما أن يشتري الإنسان بقدر ما عنده من نقود، أو يأخذ قرضا بدون فائدة من الوسيط، كما أنه لا يأخذ أي فائدة ربوية من نقوده. وبالمناسبة فإن هناك بعض الصناديق للاستثمار بالعملات تلتزم بهذه الشروط.ـ الإجابة ... انتهت


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    153

    افتراضي سيئـــــات الفــوركـــــس

    اليكم بعض من المشاكل التي تواجــة البعض في الفوركـــس




    1 - لا يوجد تبادل

    من السيئات في الفوركس, كما يقول البعض, هو عدم وجود نظام صرف في تداول الفوركس. بعض التجار يجدون الراحة في معرفة أن هناك آلية منظمة تدعم مشاركتهم في السوق. ما هو أكثر من ذلك, عدم وجود نقطة بيانات مركزية تعني ان سوق العملات لا تملك الإضافة المعلوماتية الكبيرة التي تمتلكها الأسهم والعقود الآجلة (الفليوم, على سبيل المثال).


    2 - الطبيعة المعقدة

    من حيث تقنيات تحليل السوق, التحليل الفني مفيد في الفوركس تماما كما هو الحال في أي سوق آخر. تتأثر أسعار صرف العملات بمجموعة متنوعة من العوامل, التي يمكن أن تتقلب مع مرور الوقت وذلك يضيف إلى تعقيد طبيعة السوق.


    3 - ثنائي الاطراف بكل مركز

    بحكم طبيعته, هنالك دائما وجهان لسوق العملات الأجنبية, لأنه يتم تسعير العملات من حيث قيمتها مقابل بعضها البعض. وهذا يعني لأي سعر صرف معين هنالك بلدان اثنان (أو منطقتان) لتأخذ في عين الاعتبار. في بعض الأحيان قضايا تتعلق بأحد البلدان تهيمن, بينما في بعض الأحيان البلد الاخر هو المسيطر. يمكن أن يكون هنالك سيولة في هذا الصدد, والتي يمكن أن تؤدي أحيانا إلى ردود فعل مربكة جدا عقب الأخبار والأحداث.
    في حين أن هذه القضايا قد تبدو حواجز كبيرة لتجارة الفوركس بالنسبة للبعض, فإن حقيقة الأمر هي أن معظم الناس يقومون بالتغلب عليهم بسهولة. تماما مثل أي سوق, الفوركس يتطلب بعض التعود. بمجرد القيام بذلك, فأنه يوفر مجموعة واسعة من الفرص.


    نسالكم الدعـــاء

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    153

    افتراضي تــــــــاريخ الفــوركــــــــــــــس

    اليكم بعد المعلومات عن تاريخ الفوركس


    كان يتم الاعراب عن قيمة السلع والخدمات عن طريق سلع اخرى. كان هذا النظام يسمى المقايضة او المبادلة. حمل السلع للتبادل كان مرهقا, لذلك بعض الاقتصادات بدأت باستخدام سلع معينة, مثل الريش, الحجارة المصقولة, المعادن المميزة كالذهب والفضة كوسائل للتبادل. اول قطع نقدية كانت مصنوعة من ذهب وفضة. خلال العصور الوسطى, بدأت الاقتصادات باستخدام الاوراق المالية لتبادل القيمة كوعد بدفع الدين او المستحقات. مع ذلك, فإن صناعة الفوركس نفسها هي الاحدث من بين الاسواق المالية.
    خلال القرن الماضي, شهد سوق الصرف الأجنبي بعض التحولات الدرامية. في العام 1944, تم تأسيس نظام الصرف الأجنبي بعد الحرب العالمية الثانية نتيجة لعقد مؤتمر متعدد الجنسيات الذي عقد في بريتون وودز بولاية نيو هامبشير. وظل هذا النظام قائما حتى أوائل السبعينات.
    قبل الحرب العالمية الاولى, دعمت البنوك المركزية عملاتها من خلال التحويل إلى الذهب. يمكن تحويل النقود الورقية إلى ذهب عند الطلب إلى البنك. لأنه كان من المرجح أن جميع حاملي النقود الورقية سيطلبون الذهب في نفس الوقت, المصارف كانت بحاجة فقط للحفاظ على مبلغ محدد في متناول اليد لمعالجة طلبات تبادل عادي (احتياطي الذهب). ولذلك, فإن مبلغ المال المعلق كان يزيد نسبيا لكمية الذهب الفعلية في متناول اليد. خلال أوقات الأزمات, عندما كانت الثقة في النظام المالي منخفضة, كان هنالك كمية كبيرة من حاملي العملة يطلبون التحويل الى ذهب في نفس الوقت, وخاصة إذا كان أكثر من الذهب الذي في حوذة البنك. كان عدم الاستقرار السياسي ومعدلات التضخم النتيجة لزيادة المعروض من النقود الورقية (سندات دين), نسبة إلى احتياطيات الذهب. تأثرت العملات الأجنبية من قبل مثل هذه الأحداث نظرا لتأثيرها على الاقتصاد.
    بعد ذلك, أدخلت الرقابة على الصرف الأجنبي للسيطرة على قوى العرض والطلب. في تموز 1944 , في نهاية الحرب العالمية الثانية, اجتمعت الدول الحليفة (الولايات المتحدة, بريطانيا, وفرنسا) في المؤتمر المالي ونقد الأمم المتحدة الذي عقد في بريتون وودز بولاية نيو هامبشير. كانت رغبتهم بنية النظام الاقتصادي العالمي الذي من شأنه تحقيق الاستقرار في التقلب في أسواق صرف العملات الأجنبية الذي حدث سابقا. كانت النتيجة اتفاق بريتون وودز الذي حدد نظاما لربط العملات وإنشاء صندوق النقد الدولي. الاتفاق ثبت الدولار الأمريكي عند 35 دولار لكل أونصة من الذهب وثبت العملات الأخرى مقابل الدولار.
    بعد ذلك, كانت هناك تغييرات أخرى التي وقعت فيما يخص الاتفاق. خلال الستينات أصبح التقلب بين مختلف اقتصادات البلدان أكثر تطرفا, مما جعله من الصعب على البعض الحفاظ على ثبات النظام. انهارت اتفاقية بريتون وودز في آب 1971, عندما علق الرئيس نيكسون معيار الذهب للتحويل. وكان الدولار قد خسر جاذبيته كعملة دولية وحيدة نظرا لتأثير تزايد العجز التجاري والعجز في ميزانية الحكومة.
    بعد اتفاق بريتون وودز جاء اتفاق سميثسونيان في كانون الاول من العام 1971. كان هذا الاتفاق مماثلا لاتفاق بريتون وودز لكنه سمح لنطاق أكبر لتذبذب العملات. في العام 1972, حاول المجتمع الأوروبي التحرك بعيدا عن اعتماده على الدولار. أنشئ الاتفاق الأوروبي المشترك من قبل ألمانيا الغربية وفرنسا وهولندا وبلجيكا ولوكسمبورغ. كان هذا الاتفاق مماثلا لاتفاق بريتون وودز, ولكن سمح لمجموعة أكبر من التذبذب في قيمة العملة.
    ارتكبت كلا من الاتفاقات اخطاء مماثلة لاتفاق بريتون وودز, وبحلول عام 1973 انهارت جميعها. يدل انهيار اتفاق سميثونيان واتفاق الأوروبي المشترك في العام 1973 التبديل الرسمي لنظام التقلب الحر. حدث هذا من قبل بشكل افتراضي حيث لم تكن هناك اتفاقات جديدة ليحلوا محلهم. كانت الحكومات الآن حرة في ربط عملاتها, أو شبه ربطها أو السماح لهم للتقلب بحرية. في عام 1978, كلف رسميا نظام التقلب الحر.
    واصل السعي لتحقيق استقرار العملة في أوروبا مع توقيع معاهدة ماستريخت في العام 1991. كان هذا ليس فقط ليتم إصلاح أسعار الصرف, بل أيضا لاستبدال العديد منهم بالفعل مع اليورو في العام 2002. حجم سوق الفوركس يتقدم الآن أي سوق استثمارات آخر. ومن المقدر أنه يتم تداول أكثر من 3 تريليونات دولار يوميا.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    153

    افتراضي بين الفنى و الاساسى

    دائما نعود لموضوع ايهما افضل التحليل الفني او التحليل الاساسي................

    الحقيقة الموضوع شائك ..........ولن يمكن بأي وقت من الاوقات ان نرجح اهمية نوعية من التحليل على الاخر..............

    بالنسبة لي ومن خلال ملاحظتي اقول..............بان هذا السوق هو سوق يخضع للقوانين الاقتصادية واهمها العرض والطلب............والتحليل الفني هو تصوير لهذه التحركات...............التي قد تتضح في الفني قبل اتضاحها في الاساسي.

    بالتأكيد التحليل الاساسي هو المحرك للسوق..........ولكن من الصعب علينا كمستثمرين اقزام مقارنة بالبنوك وبيوت الاستثمار الضخمة ان نستسقي الاخبار ونتائجها قبلهم بالتالي فان تسريبات الاخبار الفورية تضرب بتوقعات المضاربين عرض الحائط احيانا كثيرة حتى وان كان الواقع معروفا..............لان ردة الفعل لدى الكبار قد تمت بالفعل سابقا دون ان ندري.؟

    ............ولااتكلم عن التأثير اللحظي بقدر تركيزي على تاثير البيانات الاقتصادية خلال فترة معينة على ضعف وقوة عملة ما..............وهذا مايهمني بالموضوع اجمالا..........

    اساسيا لم يكن المضاربون الغلابا يعلمون مايقوم به المستثمرين اليابانيين حتى اوصلوا السعر الى هذه المستويات ..........بينما تعرف كبار بيوت الاستثمار العالمية............بان هناك كميات ضخمة من الين خرجت من بنوكها الى امريكا والى نيوزلاندا واستراليا.............من وقت مبكر.............المحلل الفني..........ظل يضارب على مستويات الين القوية ..........الوضع الان يستلزم الهدوء وانتظار عمليات جني الارباح القادمة للكاري تريدرس.

    انا كمضارب قد يستحيل علي ان اعلم مالذي قام به المستثمرين اليابانيين..........فلايهمني الاتجاه...........لاني سابيع وعندما تكسر سافهم فنيا الوضع وساقوم بعكس الصفقة...........فقط لاغير......

    واسنتظر اي شموع انعكاسية تفضح عمليات جني الارباح لأدخل معهم.............لان التحليل الفني ( يفسر نفسية المضاربين ) وهناك ادوات هامة جدا لمعرفة ذلك............ كما انه اقتصاديا من المنطقي حصول ارتفاع مخيف للدولار /ين لان اسعار الين غير حقيقية بالمرة..........

    ولكن هل يعني ذلك اهمال الاساسي.................؟

    بالطبع لا...........ولكن المهم انه اذا فهم المضارب الوضع اساسيا بصورة عامة وعلى اثر ذلك على قوة عملة ما او ضعفها ......فعليه ان يضمن ذلك في خطة عمله ورفع قيمة نسبة المخاطرة مقارنة بالعائد الربحي..........

    انا كانت المستويات القوية فنيا مغرية ولكنها معاكسة للاساسي فسوف اخفف من نسبة مخاطرتي بالدخول........وان كانت لصالح الصفقة فسوف ادعم اهدافي بصورة اكبر ..........وستظهر جليا قوة موقفي بالدخول من خلال التحليل الاساسي اللاحق.........ثم من خلال فهم نفسية المضاربين بظهور بوادر انعكاسية على الشموع اليابانية مثل البياريش انجولف مثلا او بسبب الديفرنجس كأداتين هامتين في تفسير سيكيولوجية السوق...........

    الموضوع متكامل............ولايمكن اهمال اي من المدرستين .............ولكني مازلت متيقنا ان من يجيد قراءة الشارت ويعرف كيف يتعامل مع الصفقات ومع انعكاساتها سيكون هو الرابح في هذا السوق مادمت مضاربا يوميا او متوسطا... ويكفيك قراءة اغلاقات اليوم او الاسبوع.....اما لو كنت مضاربا بعيد الامد.........فعليك بالاساسي ..... ما هى ارائكم ؟؟؟

    بالتوفيق..........

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    ام الدنيا
    المشاركات
    33

    افتراضي

    انا من ناحيتي الفني مقدور عليه .. لكن الاساسي حاجة معقدة خالص
    خبر ايجابي والعملة تنزل , خبر سلبي ينزل نقطتين ويطلع 200
    حاجة جنااااان

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    23

    افتراضي

    شكرا لك أخي على الموضوع .كنت أجهل تماما تاريخ الفوركس لكنني الآن أصبحت أعرف عنه ولو القليل0

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    23

    افتراضي

    موضوع رائع أخي 0سلاسة في كتابة الكلمات لكنني أظن بأن التحليل الفني

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    23

    افتراضي

    شكرا لك أخي على الموضوع نسأل الله تعالى أن يحقق لك كل ما تصبو إليه في هذه الحياة

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    23

    افتراضي

    شكرا لك أخي على هذا الموضوع المميز من وجة نظري أرى بأن
    أن التعامل في العملات من أصعب المعاملات المالية في الففقه الإسلامي

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Mar 2016
    المشاركات
    213

    افتراضي

    مرحبا اعضاء المنتدى الأعزاء انا اتداول مع شركة رائعة اسمها شركة افكس بروتريد fxprotrade
    شركة رائعة وهذا رابط موقعهم الرسمي www.fxprotrade.com


    وهذا رابط لاحد المحللين يشرح عن الشركة
    https://www.youtube.com/watch?v=mQm2eG524B4

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •