سعر اليورو اليوم، في السوق السوداء في مصر وفي شركات الصرافة والبنوك، حيث نتابع معا أخبار اليورو وسعر اليورو مقابل الجنيه المصري في السوق الموازية والبنوك وشركات ومكاتب الصرافة، حيث يتعرض اليورو في هذه الأيام لفترة من الارتفاعات التي تمر بها البلاد لأول مرة في تاريخها، مما يؤثر على استيراد السلع الرئيسية اللازمة، وقال خبراء شركات الصرافة أن سعر اليورو في السوق الموازية شهد هذا الارتفاع بسبب كثرة الطلب على اليورو من المستوردين، في ظل وجود عجز في الدولار في السوق المصري.
سعر اليورو اليوم في السوق السوداء مقابل الجنيه الجمعه 23/9/2016:
سعر اليورو في السوق السوداء. 13.90 جنيه للشراء 14.15 جنيه للبيع
سعر اليورو في البنوك. 9.83 جنيه للشراء 9.91 جنيه للبيع
وقال خبراء في شركات الصرافة أن سعر اليورو الجمعه يشهد هذا الارتفاع بسبب كثرة الطلب على اليورو من المستوردين، في ظل وجود عجز في الدولار في السوق المصري، وأكد البعض أن كثرة الطلب على اليورو يعتبر كبديل للدولار الذي يشهد حالة من الندرة في الأسواق، وأضاف خبير في سوق العملة أن ارتفاع سعر اليورو اليوم بسبب تكثيف حجم الواردات من الأسواق الأوروبية بسبب عدم وجود الدولار مما يجعل المستورد يلجأ إلى اليورو من أجل الهروب من قرار البنك المركزي الخاص بتحديد سقف الإيداع، مع ثبات سعر اليورو اليوم في البنك الأهلي المصري.
وأكد البعض أن كثرة الطلب على اليورو يعتبر كبديل للدولار الذي يشهد حالة من الندرة في الأسواق، وأضاف خبير في سوق العملة أن ارتفاع اليورو بسبب تكثيف حجم الواردات من الأسواق الأوروبية بسبب عدم وجود الدولار مما يجعل المستورد يلجأ إلى اليورو من أجل الهروب من قرار البنك المركزي الخاص بتحديد سقف الإيداع.
من جانب آخر صرح رئيس شعبة المستوردين، أن سعر اليورو اليوم قد تجاوز حاجز 10 جنيها في السوق السوداء التعاملات المالية اليوم، وقال أيضا أن العديد من المستوردين يشترون اليورو من السوق السوداء لسد النقص في الدولار، وأضاف أن البنك المركزي لا يغطي احتياجات المستوردين من الدولار، وأشار أن البنك المركزي يغطي ربع الاحتياجات فقط، لافتا النظر إلى أن 75 % من احتياجات العملة الصعبة تكون من السوق السوداء، وأيضا سعر العملة الأوروبية اليوم في مصر في شركات الصرافة.
سعر اليورو في مصر:
وأشار متعاملون في السوق السوداء، أن التوقعات تشير إلى استقرار سعر صرف اليورو مقابل الجنيه المصري، خلال الفترة القادمة، بعد أن تجاوز سعر الصرف كافة توقعات الخبراء بسبب ندرة الأوروبية في السوق السوداء ، ووجود عجز في البنوك المصرية، ويشهد الدولار تذبذبا في الأسعار بعد إعلان الإمارات العربية المتحدة عن وديعتها التي تبلغ 2 مليار دولار، لمساندة الجنيه، ومنع تدهور الاقتصاد المصري، وقد شهد السوق ثبات سعر اليورو اليوم في مصر في شركات الصرافة.